20 - 10 - 2018

تفاصيل مكالمة بين ولي العهد السعودي مع البيت الأبيض بخصوص خاشقجي

تفاصيل مكالمة بين ولي العهد السعودي مع البيت الأبيض بخصوص خاشقجي

كشف مصدر أمريكي مطلع لـ CNN  تفاصيل اتصال هاتفي جرى بين ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان وجاريد كوشنر صهر ومستشار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بشأن الإعلامي السعودي جمال خاشقجي. انضم إليه لاحقا مستشار الأمن القومي جون بولتون ووزير الخارجية مايك بومبيو.

وقال المصدر الأمريكي، إن "الأمير محمد بن سلمان هو من بادر بنفسه بالاتصال بالبيت للتحدث مع كوشنر، بعدما بدأ اللوم يتجه ناحيته وناحية الديوان الملكي في قضية اختفاء خاشقجي"، بعد زيارته للقنصلية السعودية في إسطنبول، في 2 أكتوبر الجاري.

وأضاف المصدر أن ولي العهد السعودي "اتصل تحديدا بكوشنر، نقطة اتصاله الرئيسية بالبيت الأبيض، لنفي الاتهامات". ثم انضم آ مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون لاحقا للمكالمة، وبعدها أجرى وزير الخارجية مايك بومبيو حديثا مع الأمير محمد بن سلمان، موضحا أنه "لن يكون قادرا على الالتفاف حولهم".

ووصف المصدر الأمريكي الاتصال بأنه كانت "صريحا"، وقال إن الولايات المتحدة تواصل "السير على حبل مشدود" في هذا الملف. وأعلن البيت الأبيض ووزارة الخارجية الأمريكية أن كوشنر وبولتون وبومبيو تحدثوا مع ولي العهد السعودي للحصول على معلومات بشأن قضية خاشقجي. 

وفي وقت لاحق أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن هناك محققين أمريكيين يعملون مع نظرائهم في أنقرة والرياض في قضية اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي الغامض في تركيا.

وقال ترامب في اتصال هاتفي هو الثاني في أقل من 24 ساعة مع قناة "فوكس نيوز"الأمريكية آ "لا نستطيع السماح بذلك أن يحدث، كنا حازمين جداً، ولدينا محققون هناك، ونعمل مع تركيا وبصراحة نعمل كذلك مع الرياض".

وأضاف آ ترامب: "ننظر إلى ذلك بجدية كبيرة جدا، ولا يعجبني الأمر على الإطلاق، لا يوجد مواطنون أمريكيون ولكنه أمر غير مهم في هذه الحالة، لا يعجبني ذلك ولا يعجبني أن يحدث لصحفيين".

وأكد الرئيس الأمريكي أنها "سابقة فظيعة جدا جدا"، قائلا: "لا يمكن أن نسمح بها، ونحن حازمون جدا بهذا الشأن، ونريد أن نعرف ماذا حدث. لقد دخل، ولا يبدو أنه خرج".

وردا على سؤال "فوكس نيوز" عما يوجد على المحك بالنسبة للعلاقات الأمريكية السعودية، قال ترامب: "العلاقات ممتازة، وقلت لهم ‘ن عليهم أن يدفعوا ثمن الحماية العسكرية. السعودية دولة غنية جدا ولسنوات وسنوات لم تكن لتتواجد السعودية بدون الولايات المتحدة لأننا نحميهم، ولا يُدفع لنا مقابل تلك الحماية، يجب أن يدفعوا لنا، نحن ننفق مليارات ومليارات الدولارات لحماية السعودية، وقلت للملك سلمان: عذرا يا ملك يجب أن تدفع، قلت ذلك بوضوح، وسوف يدفعون".

وحول ما إذا كان يوجد أي خطر الآن على العلاقة مع السعودية، قال ترامب: "يجب أن أعرف ماذا حدث، وعلى الأرجح أننا نقترب من ذلك أكثر مما تعتقدون". وبسؤاله عن تقرير "واشنطن بوست" الذي ادعى أن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان أمر بعملية لإعادة خاشقجي إلى السعودية، قال ترامب: "سوف يكون أمرا مؤسفا جدا، وسنعرف ماذا حدث في المستقبل القريب جدا، فلدينا أشخاص يعملون على الأمر".

أهم الأخبار

اعلان