26 - 05 - 2019

مصر ترحب بـ "القصاص" من قتلة السفير الشهيد إيهاب الشريف ببغداد

مصر ترحب بـ

رحبت وزارة الخارجية، اليوم الخميس، بالحكم الصادر من محكمة جنايات الكرخ العراقية يوم 11 مارس 2019 بالإعدام بحق اثنين من المدانين الذين شاركا في جريمة خطف واغتيال السفير الشهيد إيهاب الشريف، سفير مصر الأسبق في بغداد، يوم 2 يوليو 2005.

وأكدت وزارة الخارجية، تقديرها للجهود المبذولة من قبل السلطات المعنية العراقية، بالتعاون والتنسيق مع نظيراتها المصرية، لإنجاز العدالة بحق مرتكبي جريمة خطف واغتيال السفير المصري الأسبق في بغداد"، كما أكدت عزمها على "مواصلة إسهامها للسعي لنيل كافة حقوق شهدائنا الأبرار الذين ضحوا بدمائهم فداء للوطن بضمان مثول المتورطين في هذه الجرائم البشعة أمام القضاء، ليتم القصاص منهم وفقا لأحكام القانون على ما ارتكبوه من جرائم بحق مصر وشعبها الكريم".

وتم خطف السفير الراحل في يوليو 2005، عندما خرج من سيارته لشراء جريدة، حسبما قالت مصادر محلية، وبعد أيام من العملية، نشرت جماعة تابعة لتنظيم القاعدة بيانا أعلنت فيها أنها قتلته. 

وكان الشريف أول سفير لدولة عربية في بغداد بعد سقوط نظام الرئيس الراحل صدام حسين.

أهم الأخبار

اعلان